style img

ثلاثة عقود من التميُّز

تأسست شركة الإلكترونيات المُتقدّمة استناداً إلى توجيهات حكومة المملكة العربية السعودية. لقد تدرّجت الشركة بخطىً ثابتة على منحنى التطوّر لتصبح أحد أهم الأصول التقنية المحليّة من خلال استخدام الحلول الهندسية. لقد اكتسبت خبراتنا المُتراكمة في مجالات التصميم والتصنيع والإصلاح والصيانة والحلول التقنية ثقة حكومة المملكة العربية السعودية.

اكتشف قدراتنا
style img

اكتشاف طرق جديدة لترشيد الطاقة

تعرف على عروض الطاقة لدينا
Asset 1

السّعودة .. تثمين للمواهب الوطنيّة

يتكون مزيج موظفي شركة الإلكترونيات المُتقدّمة بشكل رئيسي من مواطنين سعوديين شباب ومدربين وموهوبين. نحن نُثمّن القدرات اللامعة للشباب السعودي ونرفدها أكثر من خلال إلحاقهم ببرامج التدريب الأساسية داخلياً وخارجياً.

اكتشف قدراتنا
اخر الأخبار

الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI تستكمل استحواذها على شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC

الرياض – 28 ديسمبر 2020م: أعلنت الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI، المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، استكمالها عملية الاستحواذ على شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC، لتصبح بذلك AEC شركة سعودية 100%، إذ تُعَد صفقة الاستحواذ هذه الأكبر من نوعها على مستوى القطاع الخاص في مجال الصناعات العسكرية في المملكة العربية السعودية.

 

وتم الإعلان عن استكمال الاستحواذ خلال حفل نظمته الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI حضره عدد من أصحاب المعالي والسعادة من أعضاء مجلس إدارة شركة SAMI ومجلس إدارة شركة AEC ومسؤولين من الهيئة العامة للصناعات العسكرية، والمؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية، ووزارة الدفاع، وصندوق الاستثمارات العامة، وشركة "بي إيه إي سيستمز" المملكة العربية السعودية، وجهات معنية أخرى.

 

وبهذه المناسبة، علق معالي الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للصناعات العسكرية أن هذه الصفقة تعزز حضور شركة SAMI في سوق الصناعات الدفاعية ذات الأهمية الاستراتيجية وتدعم خططها الهادفة إلى نقل الصناعات العسكرية وتوطينها. كما أن الاستحواذ سيعزز فرص شركة الإلكترونيات المتقدمة للتوسع والمنافسة في مجالها. وأكد معاليه على دعم سمو وزير الدفاع لنقل الصناعات العسكرية وتوطينها كجزء رئيس من رؤية المملكة 2030، كما يسهم هذا الإنجاز بلا شك في تحقيق جهود صندوق الاستثمارات العامة عبر شركة SAMI في توطين أحدث التقنيات والمعرفة، فضلاً عن بناء شراكات اقتصادية استراتيجية.

 

وأضاف معاليه: "وتُعَد شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC بمثابة جوهرة الصناعات العسكرية في المملكة العربية السعودية، ومبعث فخر للسعوديين، إذ ستسهم في إحداث تحول جذري في قطاع الدفاع في المملكة، وذلك من خلال تعزيز الكفاءات الصناعية وتسريع الابتكار. وبالاستفادة من أحدث المنتجات والتقنيات المبتكرة وعقود من الخبرة والجهود الجماعية لكل من شركتي SAMI وAEC، سيشكل الاستحواذ مستقبل منظومة الدفاع المحلي وسيسهم في دعم الاقتصاد الوطني على مدى السنوات القادمة عبر تنمية المهارات، وخلق فرص العمل، والتصدير".

 

من جهته، توجَّه الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات العسكرية م. وليد عبد المجيد أبو خالد، بالشكر إلى صندوق الاستثمارات العامة على دعمهم اللامحدود وجهودهم المبذولة التي أسهمت في إنجاح عملية الاستحواذ، مؤكداً أن هذه الصفقة ستسهم في تعزيز قطاع الدفاع المحلي ودعم وتحقيق نسب التوطين التي ينشدها المحتوى المحلي للصناعات العسكرية.

 

تُعَد شركة الإلكترونيات المُتقدّمة AEC داعماً رئيسياً لرؤية المملكة 2030، بفضل خبرتها البالغة 32 عاماً في سوق الصناعات العسكرية والدور الرائد الذي تلعبه في مجال الدفاع والفضاء وتطوير أنظمة الأمن المحلية. سيُمكِّن الاستحواذ الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI من تعزيز قطاع الإلكترونيات الدفاعية لديها، بالإضافة إلى تسهيل نقل التقنية وتعزيز الإنتاج المحلي.

 

هذا، وسيدعم استحواذ شركة SAMI على شركة AEC إستراتيجيتها، والتي تهدف إلى توسيع أعمالها والدخول في قطاع الإلكترونيات الدفاعية المتقدمة، وسيسهم في تحقيق خططها لنقل تقنية الصناعات العسكرية المحلية وتوطينها وتعزيز منظومة الدفاع السعودية، تماشياً مع توجيهات رؤية المملكة 2030.

 

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة AEC الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج أن استحواذ الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI على كامل أسهم شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC سيساعدنا على تحقيق أهدافنا وخططنا الإستراتيجية على مدى السنوات الخمس القادمة، ويضعنا تحت مظلة صندوق الاستثمارات العامة وهو صندوق الثروة السيادية للمملكة العربية السعودية، مما يشكل علامة بارزة للشركة ومدعاة فخر لنا جميعاً، إدارةً وموظفين.

 

وأضاف الدعيلج: "تم تحقيق هذا الإنجاز بفضل التزام وخبرات وتضافر جهود جميع العاملين في كلتا الشركتين، وستوفر لنا هذه الصفقة الفرصة لتعزيز مكانتنا بشكل أكبر في سوق الصناعات العسكرية، واستكشاف آفاق جديدة في مجالات التقنيات المتطورة داخل المملكة وخارجها، وكذلك مواصلة تنمية قدرات الكوادر الوطنية".

 

يذكر أن شركة الإلكترونيات المتقدمة، ومنذ تأسيسها في عام 1988، لعبت دوراً بارزاً في مجال الإلكترونيات الحديثة، والتصنيع، وتكامل النظم، وخدمات الإصلاح والصيانة، وهو ما جعلها إحدى أبرز الجهات الإقليمية المتميزة بابتكاراتها في تلك المجالات. وتشكل الكوادر السعودية في شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC قرابة 85% من إجمالي موظفي الشركة، بينهم قرابة 500 مهندس ومهندسة سعوديين، كما يوجد لدى الشركة أكثر من 100 شريك إستراتيجي، كما نفذت الشركة أكثر من 1,000 مشروع بنسبة إنجاز 100%. وشهدت إيرادات شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC خلال السنوات الماضية نمواً كبيراً، حيث ارتفعت إيرادات عام 2019م إلى 2.32 مليار ريال سعودي، مقابل 2.07 مليار ريال سعودي خلال العام 2018م، و1.92 مليار ريال سعودي خلال العام 2017م.

 

ومنذ تأسيسها منتصف عام 2017م من قبل صندوق الاستثمارات العامة بهدف إطلاق قطاعات جديدة وتوطين التقنيات والمعرفة وبناء شراكات اقتصادية استراتيجية، تستمر الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI في قيادة جهود المملكة العربية السعودية الرامية إلى تطوير قدرات منظومتها الدفاعية وتعزيز اكتفائها الذاتي من خلال محفظة منتجاتها وخدماتها العسكرية المتنامية في قطاعات أعمالها الرئيسية، وهي: الأنظمة الجوية، والأنظمة الأرضية، والأسلحة والصواريخ، والإلكترونيات ‏الدفاعية، والتقنيات الحديثة.

اقرأ المزيد
الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI تستكمل استحواذها على شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC

الإلكترونيات المتقدمة الراعي الماسي لمؤتمر سيدات الصناعة 2020

الرياض، 22 ديسمبر 2020: شاركت شركة الالكترونيات المتقدمة إحدى الشركات الوطنية الرائدة في مجال الإلكترونيات والتكنولوجيا، كراعٍ ماسيٍّ لـ “مؤتمر سيدات الصناعة 2020”، والذي يُعدُّ منصة استثنائية رائدة تجمع المسؤولين والخبراء والمختصين والمهتمين بالقطاع الصناعي، وذلك على شرف معالي الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف وزير الصناعة والثروة المعدنية، وبحضور متخذي القرار من القطاعين العام والخاص وكبار الشخصيات من رؤساء ومدراء المنشآت والشركات الصناعية بالمملكة العربية السعودية.

 

وتأتي مشاركة شركة الالكترونيات المتقدمة في رعاية هذا المؤتمر انطلاقاً من مسؤوليتها ودورها كشريك فاعل وموثوق به، وتأكيداً لمدى أهمية هذا المؤتمر الذي يعد فرصة واعدة لتحقيق التكامل بين ممكّنات الصناعة في القطاع الحكومي والمنشآت الصناعية في القطاع الخاص من أجل تمكين المرأة وتحفيز مشاركتها الإنتاجية في القطاع الصناعي.

 

وقد شارك الأستاذ عبد العزيز بن عبد الله الدعيلج، الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة بكلمة في حفل الافتتاح قال فيها:" نُثمّن في شركة الالكترونيات المتقدّمة الدور الكبير الذي تلعبه وزارة الصناعة والثروة المعدنية من أجل تعزيز دور المرأة وتمكينها، التزاماً بالأهداف الاستراتيجية لرؤية المملكة الطموحة، بزيادة المشاركة الاقتصادية للمرأة السعودية في الاقتصاد الوطني وتمكينها من تولي المناصب القيادية. ".

 

وأكد الدعيلج الاهتمام الكبير لشركة الالكترونيات المتقدمة بعملية التوطين، مشيراً أن الشركة تعمل على بناء سمعتها كشركة رائدة، ليس فقط في مجال التصنيع والتطوير ولكن أيضاً في مجال تمكين المرأة، استثماراً في رأس المال البشري. وأوضح بأنها حققت تقدماً كبيراً في جانب العناية بتمكين المرأة، حيث قامت الشركة بتعيين أول امرأة في المكتب التنفيذي عام 2017، حيث يبلغ العدد الحالي للموظفات قرابة 221 يعملن في وظائف التصنيع المختلفة.

 

 

وشارك عبدالله القاضي، النائب التنفيذي للرئيس للخدمات المشتركة والشؤون المؤسسية بشركة الالكترونيات المتقدمة AEC في المؤتمر بتقديم عرض تحت عنوان "أفضل الممارسات والتجارب في دعم وتمكين المرأة صناعيًا"، تناول خلالها دور الشركة في تهيئة وتأسيس الكوادر الوطنية من خلال الاستثمار برأس المال البشري. كما استعرض جهود الشركة في تمكين المرأة بالقطاع الصناعي من خلال مساهمتها بشكل رئيسي في تصنيع أجهزة العدادات الرقمية الذكية والمنتجات العسكرية عالية التقنية وإنتاج واختبار الأنظمة المتطورة مثل بصريات الليزر، والشاشات المتطورة، وأجهزة الإلكترونيات الضوئية، وما تقوم به الشركة من أجل تعزيز دور المرأة في هذا القطاع الحيوي.

 

 وأوضح القاضي أن الشركة وقعت شراكات استراتيجية لدعم الطالبات أثناء الدراسة الجامعية، حيث وقعت شركة الالكترونيات المتقدمة اتفاقية شراكة استراتيجية مع جامعة الأميرة نورة من خلال تقديم منحة لأكثر من 18 طالبة في جامعة الأميرة نورة بالتعاون مع جامعة Dublin لإكمال الدراسات العليا، كما وضعت العديد من البرامج التدريبية، أبرزها برنامج (SHE) الذي استقطب في وحدته الأولى 25 موظفة في مرحلته الأولى، ويجري العمل من أجل إقامة وحدات متتالية لمواصلة التدريب..  

 

هذا؛ ويعد “مؤتمر سيدات الصناعة 2020” فرصة فريدة يتفاعل ويستفيد منها الصناعيون والمهتمون لمناقشة سُبل تمكين المرأة صناعياً وتعزيز دورها الحيوي في تطوير الصناعات الوطنية ومساهمتها في تحقيق التنمية الصناعية الشاملة والمستدامة.

 

جدير بالذكر أن شركة الإلكترونيات المتقدمة والتي تأسست في العام 1988 تتميز في 4 قطاعات رئيسية، هي الدفاع والفضاء، الاتصالات وتقنية المعلومات، الطاقة وكذلك الأمن. ويعمل في الشركة حالياً أكثر من 2200موظف وموظفة يعملون في مختلف الإدارات والمشاريع من ذوي المهارة العالية، يشكل السعوديون منهم أكثر من 84%.

اقرأ المزيد
الإلكترونيات المتقدمة الراعي الماسي لمؤتمر سيدات الصناعة 2020

شركة الالكترونيات المتقدّمة توقّع عقد شراكة مُجتمعية مع شركة تدوير وجمعية إنسان لدعم مبادرة "بصمتنا-أكفل يتيم بجهازك القديم"

الرياض، 8 ديسمبر 2020: من منطلق دور ها في المسؤولية الاجتماعية، وكونها جزءاً لا يتجزأ من المجتمع المحلي، وحرصاً منها على المساهمة في رخاء الأفراد والبيئة والمجتمع والاقتصاد، وقّعت شركة الالكترونيات المتقدمة اتفاقية شراكة مع جمعية "إنسان" وشركة تدوير البيئة الأهلية "تدوير"، لدعم مبادرة "بصمتنا-أكفل يتيم بجهازك القديم".

وتخدم هذه المبادرة عدداً من الأهداف تتمثل بدعم الأيتام، وتقديم الحلول البديلة والآمنة بيئياً وصحياً للتخلص من الأجهزة الإلكترونية التي تعتبر من أخطر النفايات السامة، والحفاظ على البيئة، فضلاً عن خلق فرص عمل للسعوديين على أن تكون أولوية التوظيف للأيتام، وتطبيق التقنيات الجديدة في إعادة تدوير المخلفات الإلكترونية والكهربائية في المملكة.


وقّع الاتفاقية من جانب "شركة الالكترونيات المتقدمة" المهندس عبد الله بن خالد القاضي، النائب التنفيذي للرئيس للخدمات المشتركة والشؤون المؤسسية، وعن جمعية إنسان مدير عام الجمعية صالح بن عبدالله اليوسف، وعن شركة تدوير مدير تطوير الأعمال  عبدالله المسعود، وذلك في مقر الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام إنسان. 


وتعليقاً على المبادرة قال المهندس عبد الله القاضي، النائب التنفيذي للرئيس للخدمات المشتركة والشؤون المؤسسية، بشركة الالكترونيات المتقدمة: “تأتي هذه الشراكة في إطار سعي شركة الالكترونيات المتقدمة على ترسيخ ثقافة المسؤولية الاجتماعية وتجسيدها واقعاً عملياً، وكذلك اهتمامها الكبير بمعايير الاستدامة من خلال الانخراط في المبادرات الانسانية والاجتماعية والبيئية التي تساهم في تنمية المجتمع والحفاظ على البيئة، وتعزيز علاقاتها مع المجتمع والشركاء من مختلف الجهات، للارتقاء بمفهوم المسؤولية الاجتماعية".  


وبموجب هذه المبادرة، ستقوم شركة الالكترونيات المتقدمة بتجميع النفايات والمخلفات الالكترونية والكهربائية من جميع مرافق الشركة حول المملكة وتسليمها لشركة تدوير التي تقوم بدورها بإعادة تدوير هذه المخلفات وتوجيه عوائد التدوير لدعم ورعاية الأنشطة الإنسانية في جمعية "إنسان".

اقرأ المزيد
شركة الالكترونيات المتقدّمة توقّع عقد شراكة مُجتمعية مع شركة تدوير وجمعية إنسان لدعم مبادرة "بصمتنا-أكفل يتيم بجهازك القديم"

مكتبة الفيديو

الإلكترونيات المتقدمة في المؤتمر الدولي لتقنيات الحرب الإلكترونية والرادار 2020
إلى أن تعود الحياة إلى طبيعتها
تدابير وقائية خاصة بفيروس كورونا
الإلكترونيات المتقدمة في معرض انترنت الاشياء 2020
الإلكترونيات المتقدمة في معرض دبي للطيران 2019
الإلكترونيات المتقدمة من معرض جايتكس2019
الإلكترونيات المتقدمة في معرض أفد 2018
معرض الأمن الوطني والوقاية 2018
اليوم الوطني
شركة الإلكترونيات المتقدمة
الحفل السنوي
اشترك في النشرة الإخبارية

Success